Arabic Network News
أهلا وسهلاً بكم في الشبكة العربية للأخبار موقع الأخبار العربية والعالمية والمقالات السياسية
Arabic Network News

Arab Network of Arab and World News
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 2011-01-01 تقرير 4561 قتيل و12749 جريح و13877 معتقل و131 حكم اعدام مجمل ضحايا اعمال العنف خلال عام 2010بتراجع طفيف بالقياس بعامي 2008 و2009

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صوت الحق
كاتب عربي
avatar

المساهمات : 90
تاريخ التسجيل : 02/05/2011
العمر : 32

مُساهمةموضوع: 2011-01-01 تقرير 4561 قتيل و12749 جريح و13877 معتقل و131 حكم اعدام مجمل ضحايا اعمال العنف خلال عام 2010بتراجع طفيف بالقياس بعامي 2008 و2009    الثلاثاء مايو 03, 2011 12:49 pm



المقدمة :

يعمل مرصد الحقوق والحريات الدستورية MRFC على رصد الانتهاكات واعمال العنف والموجهة ضد المدنيين و منتسبي الامن على حدٍ سواء وفق ما نص عليه دستور جمهورية العراق النافذ في بابه الثاني باب الحقوق والحريات العامة .



وباعتباره احد منظمات المجتمع المدني التي تعنى باعمال الرقابه والرصد فقد وجد ان تلك الانتهاكات قد ادت الى سلب حريات الافراد واعتدت على حقهم بالعيش الكريم وحقهم في الامان والاستقرار ، الامر الذي يشكل انتهاكا واضحا لما نص عليه الدستور العراقي وكافة المعاهدات والمواثيق الدولية التي التزمت بها جمهورية العراق .



وفي متابعته لاحصائيات ضحايا تلك الانتهاكات وخلال الفترة الممتدة من 1/ 1/ 2010 ولغاية 31 / 12 / /2010 وجد انها تسجل انخفاضا طفيفا قياسا السنوات السابقة 2008 و 2009 لكنها لاتزال تشكل ضريبة باهضة يدفعها المدنيون العزل الامر الذي يضع كامل المسؤولية على عاتق الاجهزة الامنية وكافة الجهات الساندة لها بان تعمل ما بوسعها من اجل الحد من تلك الانتهاكات المستمرة .



فقد وجد المرصد ومن خلال مراجعة قاعدة بياناته، ان ضحايا الانتهاكات لهذا السنة قد وصلت الى ما يقارب من (17650 ) ضحية تباينت بين [ضحايا أعمال القتل والاصابات بواسطة ( مفخخات , عبوات ناسفه ولاصقة , احزمه ناسفه ، اغتيالات وجثث مجهولة) , وان ضحايا كانت موزعة ما بين الجثث مجهولة الهوية , ضحايا عمليات الاغتيال , ضحايا الإصابات بفعل التفجيرات] وكالاتي :







احصائية ضحايا ( القتل – الاصابات – الخطف ( في عموم العراق :



وفقاً للإحصائيات التي تم التوصل لها خلال الفترة الممتدة من 01/1 /2010 – 31 /12 /2010 إن أعمال العنف ( قتل, واغتيال وجثث مجهولة وضحايا الاجهزة الامنية ) سجلت وقوع ما يقارب ( 4561 ) ضحية عنف كالأتي :



1. ضحايا القتل جراء (انفجارات العبوات الناسفة واللاصقة والمفخخات والقنابل ) وصلت إلى وقوع مالا يقل عن ( 2196 ) ضحية من المدنيين وكانت أشدها في كل من المحافظـــات (البصرة–- نينوى – بغداد – ديالى –- الانبار – كركوك ).





2. وقوع ( 796 ) ضحية من منتسبي ( أجهزة الشرطة والجيش ) وكانت أشدها فــي محافظة ( نينوى- بغداد – الانبار – ديالى – صلاح الدين – كركوك – ذي قار ) .



3. أما ضحايا القتل ( الجثث المجهولة الهوية ) وصلت إلى مالا يقل عن ( 586 ) جثه مجهولة الهوية وكانت أشدها في (نينوى – بغداد – ديالى - بابل – الانبار – صلاح الدين )



4. ضحايا (الاغتيالات ) وصلت إلى مالا يقل عن ( 755 ) ضحية وكانت أشدها في (نينوى – بغداد – الانبار – كركوك – واسط – بابل – ديالى )





5. ضحايا من قتل على يد القوات الامريكية ( 34 ) ضحية وكانت اشدها في محافظات ( ميسان – بابل – واسط – كركوك – بغداد – ديالى )

6. اما ضحايا من قتل على يد القوات العراقية من شرطة وجيش فكان العدد ( 194 ) ضحية كانت اشدها في المحافظات ( الانبار – ديالى – بغداد – نينوى – صلاح الدين – كربلاء – كركوك ) .



· وصلت أعداد ضحايا المصابين من (الانفجارات ) إلى وقوع مالا يقل عن ( 13089 ) ضحية وكانت أشدها في كل من المحافظات ( نينوى- بغداد - بابل– ديالى - صلاح الدين – كركوك – بابل – البصرة )





· وصلت أعداد ضحايا أعمال الخطف إلى وقوع مالا يقل عن ( 128 ) مختطف وتركزت فــــي (بغداد – كركوك- الانبار )



· الاعتقالات واحكام الاعدام :



استمرار عمليات الاعتقالات مع استمرار أعمال العنف وتزايدها والتي يقع جزء منها بصوره عشوائية وغير قانونيه , وقد وصلت أعداد المعتقلين خلال هذا السنة إلى ( 13877 ) معتقل في عموم محافظات العراق.



· اما عمليات اطلاق السراح : فقد وصلت إلى إطلاق سراح مالا يقل عن ( 4461 ) معتقل في عموم محافظات العراق وتركزت في ( بغداد – نينوى – كركوك – ميسان - الانبار – البصرة ) .



· اما احكام الاعدام : صدرخلال هذا العام ( 131 ) حكم إعدام وذلك في محافظة (الانبار - بغداد – صلاح الدين – نينوى – بابل – ديالى - واسط )





مقارنة من حيث الظواهر ألجرمية واختلاف أساليب العنف بين عام 2008 و2009و 2010


الظاهرة ألجرمية
احصائيه ضحايا العنف حسب

خلال عام 2008
احصائيه ضحايا العنف خلال عام 2009
احصائيه ضحايا العنف خلال عام 2010

القتل بفعل القوات الامريكية والعراقية
498
100
228

الاغتيالات
267
473
755

قتل عناصر الأجهزة الامنية
639
870
796

قتل بفعل المفخخات والعبوات
5,139
2,608
2196

جرحى المفخخات والعبوات والهجوم المسلح
14,433
13,538
12749

الخطف
273
122
128

الجثث المجهولة
1,981
703
586

الاعتقالات
19,708
15,813
13877

أطلاق السراح
10,515
4,366
4461

الإعدام
138
86
131








النسب المئوية للاعمال العنف بين المحافظات خلال عام 2010
الانبار
أربيل
السليمانية
الديوانية
البصرة
النجف
المثنى
ديالى
دهوك
بغداد
كربلاء
صلاح الدين
ذي قار
نينوى
ميسان
كركوك
واسط
بابل

%7.4
%0.2
%0.1
%0.1
%3.1
%1.1
%0
%12
%0
%42.2
%3.2
%5.9
%0.2
%16
%0.2
%5.2
%2.3
%2.3












التحليل الموضوعي :

اولا : لاتزال نسبة اعمال العنف مرتفعة بالقياس للاعوام السابقة وبالقياس لما هو واجب من الاجهزة الامنية المكلفة بتوفير كافة الوسائل لحماية حياة وحرية المواطن العراقي .



ثانيا : تمركز اعمال العنف في خمس محافظات وهي : بغداد وكانت نسبتها من اعمال العنف 42 % ، نينوى بنسبة 16 % ، ديالى بنسبة 12 % ، الانبار بنسبة 7 % ، صلاح الدين بنسبة 6 % ثم كركوك بنسبة 5 % .

ثم واسط وبابل بنسبة 2% بينما خلت محافظتي دهول والمثنى من اعمال العنف .



ثالثا : ازدياد ظاهرة الاغتيالات بصورة واضحة لتشكل ما نسبته 4،2 %من مجمل اعمال العنف ، يضاف اليها ازدياد ظاهرة استخدام العبوات اللاصقة خلال هذا العام الامر الذي يؤكد على ان الجهات التي تتحكم باعمال العنف لديها القدرة على المناورة .



رابعا : ارتفاع اعمال الاعتقالات بصورة جليه الامر الذي ينذر بعدم وجود منظومة قانونية تنظم حق السلطات الامنية بالاعتقال ولا حق المواطن برد الاعتبار .



خامسا : ضحايا الاجهزة الامنية لا يزال مرتفع مما يؤكد على وجود دوافع لاستهداف تلك الاجهزة وبهذه القسوة الامر الذي يلزم القائمين على تلك الاجهزة الامنية لمعرفة الاسباب والدوافع لاستهداف الاجهزة الامنية .



التوصيات للحكومة :



1.لكل فرد الحق في الحياة والامن والحرية وذلك وفق ما نصت عليه الماده (15) من باب الحقوق والحريات في الدستور العراقي الدائم , لذا تلتزم الحكومة بتوفير الامن والاستقرار والحماية اللازمة لجميع ابناء الشعب العراقي من الاخطار التي تهدد حياتهم وتسلب حرياتهم .

2.ان تقوم السلطة التنفيذية بتطبيق مبادئ الدستور وان تلتزم بصيانة كرامة الانسان العراقي كما اشار الى ذلك الدستورالعراقي الدائم في المادة (37) من باب الحقوق والحريات .

3.ضمان احترام القانون الدولي الإنساني وقانون حقوق الإنسان عند قيام قوات الامن العراقيه والامريكيه بعمليات عسكرية، لا سيما الالتزام باحترام متطلبات حماية المدنيين والتمييز بين الأعيان المدنية من جهة والأهداف العسكرية من جهة أُخرى وحماية النساء والاطفال من اعمال العنف .

4.تفعيل المادة (30) من الدستور والتي تكفل الضمان الاجتماعي والصحي لكل من الفرد والاسرة وتعمل على وقايتهم من الجهل والخوف والفاقة .

5.العمل بالمادة (29) من الدستور من باب الحقوق والحريات التي تكفل فيها الدوله حماية الامومة والطفولة وتمنع اشكال العنف والتعسف في الاسرة والمجتمع

6.تفعيل الرقابة على اداراة السجون وفتح تحقيقات في عمليات التعذيب والانتحار التي حدثت في السجون .

7.العمل على انشاء حملة لازاله مخلفات الحرب من الصواريخ والالغام التي غالبا ماتؤدي بحياة الاطفال العراقيين .

8.تفعيل دور وزارة حقوق الانسان في اتخاذ الاجراءات اللازمة لحماية وصيانة حقوق الافراد وتجسيد العمل بمبادئ حقوق الانسان في مؤسسات الدولة كافة وبشكل خاص المؤسسات الامنية واحترام القانون الدولي



الانساني

9.وضع خطة معالجة وجذرية وشاملة لاستهداف الاوكار التي تستهدف ضحايها من العراقيين وتبني الياتها بما يتوافق مع خطورة الوضع القائم.

10. ضرورة توعية المواطنين بالوسائل التي تستخدم من قبل الارهابيين لزعزعة الامن وكيفية التصدي لها بالتعاون مع الجهات الامنية .

11. ان يعامل جميع الأشخاص الذين يتعرضون لأي شكل من أشكال الاحتجاز أو السجن معاملة إنسانية وباحترام لكرامة الشخص الإنساني الأصيلة

12. تشجيع إنشاء وتعزيز وتوسيع الصناديق الوطنية المخصصة لتعويض الضحايا. ويمكن أيضا، عند الاقتضاء، أن تنشأ صناديق أخرى لهذا الغرض.

13. ينبغي أن يتلقى الضحايا ما يلزم من مساعدة مادية وطبية ونفسية واجتماعية من خلال الوسائل الحكومية والطوعية والمجتمعية والمحلية





التوصيات للبرلمان :



1.تفعيل دوره التشريعي بسن القوانين التي تهدف الى تطبيق بنود الدستور وصيانتها .

2.تفعيل دوره الرقابي طبقا للمادة (61) من الدستور العراقي الدائم .

3.اتخاذ لجنة حقوق الانسان التدابير اللازمة في الحفاظ على حقوق الانسان داخل العراق.

4.اكمال تاسيس مفوضية حقوق الانسان في العراق لتأخذ دورها في الحد من الانتهاكات التي تطال المدنيين وتعزز ثقافة حقوق الانسان في المجتمع .





التوصيات للمنظمات الدولية والمحلية :



1.تفعيل دور منظمات المجتمع المدني في الحفاظ على الامن من خلال عقد الدورات التدريبية والندوات التي تساهم في توعيه المواطنين وتحديد طبيعه الاخطار التي من الممكن مواجهاتها والعمل على رصد الانتهاكات وتكوين شبكات رصد متخصصه .

2.تقديم المساعدة المادية والتأهيل النفسي لضحايا الانتهاكات .

3.ضرورة قيام الاعلام بدور فعال في نشر الحقائق والوقوف على مسبباتها من خلال اقامة ندوات اعلامية تتناول هذه المواضيع ومناقشتها مع المسؤولين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
2011-01-01 تقرير 4561 قتيل و12749 جريح و13877 معتقل و131 حكم اعدام مجمل ضحايا اعمال العنف خلال عام 2010بتراجع طفيف بالقياس بعامي 2008 و2009
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» لن نرضى بغير كأس اسيا2011
» حصريا وفبل الجميع مهرجان ابوح 2011
» حصريا عمرو حاحا مولد عين شمس 2011
» أول سيدة أسترالية سوف تزور الفضاء في 2011
» سيارة انفينيتي (Infiniti QX (2011

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Arabic Network News :: حقوق وحريات-
انتقل الى: